باب صلاة الجماعة

صفحة 77

باب صلاة الجماعة

صَلاتُنا جماعةً أمرٌ نُدبْ … في الخَمْسِ والمنصوصُ أنها تَجِبْ

والشرطُ في المأمومِ لا الإمامِ … نِيَّتُها في حالةِ الإحرامِ

ويقتدي النساءُ بالرجالِ … ولا يصحُّ عكسُهُ بحالِ

ولا اقتداءُ مشكِلٍ بجنسِهِ … ولا بأنثى بِخِلافِ عَكْسِهِ

وغَيْرُهُ بمثلِهِ فَلْيَقْتَدِ … ولا تصحُّ قدوةٌ بمقتَدي

ولا اقتداءُ قارئٍ للفاتحةْ … بمُسْقِطٍ بعضَ الحُروفِ الواضِحَةْ

أو مُدغِمٍ وليسَ في مَحَلِّهِ … أو مُبدِلٍ ويَقتدي بمثلِهِ

ومُطلَقاً صَحَّتْ صلاةُ المُقتدي … إنْ كانَ معْ إمامِهِ في المسجدِ

صفحة 78

ولا يَضُرُّ فيهِ بُعْدٌ مُطلقا … أو حائلٌ بنحوِ بابٍ أُغلِقا

وإن يكنْ كلٌّ بغيرِ مسجدِ … أو فيهِ شخصٌ منهما فلْيَقْتَدِ

بشرطِ قربٍ وانتفاءِ الحائلِ … فإنْ يكنْ معْ رابِطٍ مُقابِلِ

لنافِذٍ لموضِعِ الإمامِ … صَحَّ اقتداءُ سائرِ الأقوامِ

وذَرْعُ حَدِّ القُرْبِ حَيْثُ يُعْتَبَرْ … هُنا ثلاثٌ مِن مِئِينَ تُخْتَبَرْ

وحيثُ صحَّتْ قُدوةٌ فَجَوِّزِ … بكلِّ شخصٍ مسلمٍ مميِّزِ

بشرطِ علمِ المقتدي بحالِهِ … وما جرى عليهِ في انتقالِهِ

ولمْ يَجُزْ للمُقتدي التَّقَدُّمُ … في مَوقِفٍ وبالفسادِ يُحْكَمُ

وشرطُها توافُقُ انتظامِ … صلاتَيِ المأمومِ والإمامِ

فالخَمسُ بالكسوفِ والجنائزِ … وعكسُهُ في الكلِّ غيرُ جائزِ

وفَرضُها بنفلِها والعكسُ صَحْ … كذا القَضاءُ بالأدا على الأصَحْ

باب صلاة الجماعة
 
Top