الجانب السادس: في أخبارهم في فقد الكتب أو المصاب بها، أو بيعها والخروج عنها عند الملمات