الوهاب – المكتبة الإسلامية الحديثة

الوهاب

صفحة 34

الوَهَّابُ

meine stadt partnersuche berlin هو المعطي النعمَ ابتداءً من غير مُقَابَلَةٍ ولا جزاءٍ. وكمالُ تلك النعم إنما يكون في الجنان فيما يسوق إليها كالإيمان والتوفيق للأعمال الصالحات[1] وسلوك الطريق[2] الولاية، وأما ما عدى ذلك من النعم الدنيوية فهي ناقصة؛ إذ هي كلها شبه أمانة[3] وعارية لا بدّ من سَلْبِهَا وردِّها والمحاسبة عليها.

http://hillviewfreelibrary.org/?frencyz=site-de-rencontre-gratuit-en-suisse-ado&0f3=77

source url وحظ العبد منه الحياءُ من مولاه الوهاب – جل وعلا – أن يَكْفُرَ نِعَمَهُ بإضافة شيءٍ منها إلى غيره، أو يعصيه بها، أو يَبْخَلَ[4] بها عمن أمره مولاه مالكُها – تبارك وتعالى – أن يُوصلَها إليه.

enter site
  1. follow site [1] في (أ): الصالحة.
  2. http://dkocina.com/category/artefactos/midea/feed [2] في (ب): طرق.
  3. optionen handeln lernen [3] في (أ): امامة.
  4. scalping strategy forex trading [4] في (ب): يَضِنَّ. والمعنى واحد.
see url الوهاب
 
Top