الواجد

صفحة 54

الوَاجِدُ

هو الغني. ومعنى الغنى في حقه – تعالى -: هو الذي لا يَعْسُرُ عليه ممكن أراده، بل جميع الممكنات التي لا نهاية لها في قبضة قدرته وإرادته، وكل معلوم مندرجٌ في محيط علمه وكلامه، وكل موجود منكشف لسمعه وبصره، فهو الغني بذاته وصفاته لا بشيء سواه تبارك وتعالى، وإنفاقه تعالى

صفحة 55

على جميع العوالم ما يقوم به وجودها[1] كإنفاقه على الواحد منها، لا يُنقِص ذلك من ملكه شيئاً.

وحظ العبد منه استغناؤه بمولاه – الذي هذا وصفُه – عن كل ما سواه تبارك وتعالى.

  1. [1] ما يقوم به وجودها: ليس في (ب).
الواجد
 
Top