السابع والعشرون: ادعى بعض الفضلاء أن (لا) لنفي الأبد و(لن) إلى وقت، وعكس بعضهم هذا المعنى وهم المعتزلة

 
Top